بريطانيا تدرب 35% من طياريها على التحليق الافتراضي

Morad
منوعات
Morad24 نوفمبر 2021آخر تحديث : الأربعاء 24 نوفمبر 2021 - 1:01 صباحًا
بريطانيا تدرب 35% من طياريها على التحليق الافتراضي

تتسهدف بريطانيا الحفاظ على البيئة وتقليل الإنفاق في نفس الوقت، وهو ما دفع قواتها الجوية إلى تقليل تدريبات طياريها على المقاتلات الحقيقية وتبديلها بنظم افتراضية تعتمد على أجهزة محاكاة تصنعها وتطورها شركة BAE، حيث أعلنت أنها تدرب 70% من الطيارين جوًا في الوقت الحالي.

وأعلنت القوات البريطانية أنها تدرب الطيارين بنسبة 30% على أجهزة المحاكاة للتحليق الافتراضي، وفقا لما ذكرته صحيفة ديلي ميل، إذ تستهدف جعل الطيارين يقومون بقضاء 20% من وقت تدريباتهم جوًا عندما تحل سنة 2040، على أن تبلغ نسبة التدريب الافتراضي 80%، كحد أقصى للتدريب الافتراضي بغية تحقيق المعايير المطلوبة المتعلقة بمقاتلات طراز تايفون.

شركة BAE أشارت، أنه مقابل كل 60 دقيقة طيران في مقاتلة طراز تايفون، فإنها تقوم باستعمال نحو 9.6 طن من مكافئ ثاني أكسيد الكربون، ومن ثم فإن تقليل ساعات الطيران سيؤدي إلى تقليل انبعاثات الكربون الضارة المسببة لارتفاع درجات الحرارة، وهو ما يؤدي إلى جعل كل مهمة تدريبية في جهاز محاكاة تتيح ما يزيد عن ألف طن من ثاني أكسيد الكربون.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.